الآيات النازلة في أهل البيت (عليهم السلام)
76

من وحي القرآن

ج1ص6

ـ التشكيك بروايات أن في القرآن حديثاً عن أهل البيت وأعدائهم.

ـ هذه الأحاديث تبعد القرآن عن كونه الكتاب المبين.

ـ الأحاديث المذكورة جو خاص يضـرّ بحجية القرآن.

ـ أجواء الروايات الخاصة تجعله لا يمنح الوعي الفكري.

ـ هذا الجو الخاص للقرآن جعله لا يمنح الوعي الشرعي.

ـ هذا الجو الخاص للقرآن يجعله لا يمنح الوعي الروحي.

ـ هذا الجو الخاص للقرآن يضر بفهمهم له حسب القواعد التي تركز   الطريقة العامة للفهم العام.

77

من وحي القرآن

ج16ص354-356 

ـ وردت عدة روايات في هذا الرأي أو ذاك الرأي (الظاهر أن مراده بذاك الرأي هو الخلفاء).

ـ لا يقبل بتفسير الأئمة للآية بالإمام المهدي و يتبني رأي المخالفين.

ـ ينسب إلى نهج البلاغة ما ليس في نهج البلاغة.

ـ لا بد من إدخال "المرحلة" الأولى للدعوة في مضمون الآية. 

78

من وحي القرآن

ج6ص65-66 

ـ المباهلة أسلوب تأثير نفسي.

ـ النبي هو الذي أشرك أهل بيته في المباهلة. 

79

من وحي القرآن

ج17ص247 

ـ لا فائدة من معرفة دابة الأرض.

ـ الأئمة يفسرون الآية بالرجعة والبعض يفسرها بيوم القيامة.  

80

من وحي القرآن

ج1ص231-233 

ـ تجاهل الأحاديث المفسرة للأسماء التي علمها الله لآدم بأسماء النبي(ص) والأئمة (ع).

ـ علم الله آدم أسماء الموجودات . 

81

من وحي القرآن

ج23ص87-88و91-92 

ـ سورة المعارج مكية.

ـ جدال المشركين كان حول الآخرة (لا في إمامة علي).

ـ نفي ضمني لفضيلة لأمير المؤمنين عليه السلام.

ـ الزكاة شرعت في المدينة. 

82

من وحي القرآن

ج7ص325-326 

ـ المراد بأولي الأمر المفهوم الأوسع.

ـ إرادة الأئمة (ع) "من أولي الأمر" من باب التطبيق.

ـ إرادة المفهوم العام يمكننا من التمسك بالآية في ولاية أهل الشورى من المسلمين. 

83 

من وحي القرآن

ج5ص240-241

ـ النبي وأهل البيت هم الصفوة العليا للراسخين، والراسخون كثيرون.

ـ النبي وأهل البيت هم ممن أخذوا من العلم بقدر واسع.

ـ الراسخون في العلم لا تختص بأهل البيت (ع).. (وهو تكذيب للأحاديث بأنها فيهم فقط).

ـ تفسيره الراسخين بمن يفهم القرآن والدين والحياة، ولم يفسره بمن علمهم من الله.

ـ تفسير الراسخين بمن يعرف الحكمة في التجربة العملية لا بمن يهديهم الله ويسددهم وهم المعصومون. 

84

من وحي القرآن

ج 21 ص 75-76

تفسيره للآية الكريمة { وَلَتَعْرِفَنَّهُمْ فِي لَحْنِ الْقَوْلِ } ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام.

85

من وحي القرآن

ج 15 ص80

تفسيره للآية الكريمة { إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَنُ  وُدّاً } ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

86

من وحي القرآن

 ج 5 ص 119 0 12

تفسيره للآية الكريمة { الَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ } ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

87

من وحي القرآن

ج 21 ص 253

تفسيره للآية الكريمة {وَالنَّجْمِ إِذَا هَوَى * مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى * وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى*إن هُوَ إِلاَ وَحْيٌ يُوحَى} ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

88

من وحي القرآن

ج13 ص 171

تفسيره للآية الكريمة { إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيات لِلْمُتَوَسِّمِينَ } ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

89

من وحي القرآن

ج 13 ص 105-106

تفسيره للآية الكريمة {أَلَمْ تَرَ كَيْفَ ضَرَبَ اللهُ مَثَلاً كَلِمَةً طَيِّبَةً كَشَجَرَةٍ طَيِّبَةٍ أَصْلُهَا ثَابِتٌ وَفَرْعُهَا في السَمَاءِ} ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

90

من وحي القرآن

ج 13 ص 53

تفسيره للآية الكريمة { الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ طُوبَى لَهُمْ وَحُسْنُ مَآبٍ } ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

91

من وحي القرآن

ج17 ص 251

تفسيره للآية الكريمة {مَن جَاء بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ خَيْرٌ مِنْهَا وَهُمْ مِنْ فَزَعٍ يَوْمَئِذٍ آمِنُونَ وَمَن جَاء بِالسَّيِّئَةِ..} ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

92

من وحي القرآن

ج18 ص 236

تفسيره للآية الكريمة { أَفَمَن كَانَ مُؤْمِناً كَمَن كَانَ فَاسِقاً لاَ يَسْتَوُونَ } سورة السجدة الآية 18 ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

93

من وحي القرآن

ج10 ص 412

تفسيره للآية الكريمة { هُوَ الَّذِي أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ } ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

94

من وحي القرآن

ج16 ص 86

تفسيره للآية الكريمة { الَّذِينَ أن مَكَّنَّاهُمْ فِي الأرْضِ أَقَامُوا الصَّلاَةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ } سورة الحج الآية 41 ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

95

من وحي القرآن

ج 19 ص 233

تفسيره للآية الكريمة {وَالَّذِي جَاء بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُولَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ }  ينفي أنها بخصوص النبي الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم ويقول فإنه يُوحي بأنه يخصُّ كلَّ الذين يحملون الصدق ويصدِّقون به، سواء كانوا من الأنبياء أو من أَتباع الرسالة.

96

من وحي القرآن

ج13 ص205

تفسيره للآية الكريمة {وَعَلاَمَاتٍ وَبِالنَّجْمِ هُمْ يَهْتَدُونَ} ينفي أن النجمُ النبي محمدٌ (صلى الله عليه وآله)، والعلاماتُ الأوصياءُ (عليهم السلام).‏

97

تفسير من وحي القرآن

ج5ص342 -344‏
 الندوة ج1ص 268‏

تفسيره للآية الكريمة {إِنَّ اللهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ على الْعَالَمِينَ}‏ ينفي أنها تشمل أهل البيت عليهم السلام

98

من وحي القرآن

ج 7 ص 307 ‏‎‎‏ 308

تفسيره للآية الكريمة {أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ على مَا آتَاهُمُ اللهُ‏ مِنْ فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُمْ مُلْكاً عَظِيماً}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

99

من وحي القرآن

ج8 ص 224‏

تفسيره للآية الكريمة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَن يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللهُ بِقَوْمٍ ‏يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّةٍ على الْمُؤْمِنِينَ أَعِزَّةٍ على الْكَافِرِينَ يُجَاهِدُونَ ‏فِي سَبِيلِ اللهِ وَلاَ يَخَافُونَ لَوْمَةَ لاَئِمٍ ‏ذَلِكَ فَضْلُ اللهِ يُؤْتِيهِ مَن يَشَاءُ ‏وَاللهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ}‏‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام .

100

من وحي القرآن

ج9 ص 377‏

تفسيره للآية الكريمة {وَأَنَّ هَذَا صِرَاطِي مُسْتَقِيماً فَاتَّبِعُوهُ وَلاَ تَتَّبِعُوا السُّبُلَ فَتَفَرَّقَ بِكُمْ ‏عَنْ سَبِيلِهِ ذَلِكُمْ وَصَّاكُمْ بِهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ}‏‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام . وأنهم هم الصراط المستقيم صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين .

101

من وحي القرآن

ج 10ص 355

تفسيره للآية الكريمة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَجِيبُوا للهِ وَلِلرَّسُولِ إِذَا دَعَاكُمْ لِمَا يُحْيِيكُمْ} ‏ ‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

102

من وحي القرآن

 ج11 ص203

تفسيره للآية الكريمة {وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللهُ عَمَلَكُمْ ‏وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ}‏ ينفي أن المقصود بالمؤمنون هم أهل البيت صلوات الله عليهم

103

من وحي القرآن

 ج11 ص329

تفسيره للآية الكريمة { قُلْ بِفَضْلِ اللهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا ‏يَجْمَعُونَ}ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

104

من وحي القرآن

 ج13 ص 23‏

تفسيره للآية الكريمة {إِنَّمَا أنتَ مُنْذِرٌ وَلِكُلِّ قَوْمٍ هَادٍ}‏ ينفي أن يكون الرسول الأعظم صلى الله عليه واله هو المنذر والإمام علي عليه السلام هو الهادي

105

من وحي القرآن

ج13 ص 71

تفسيره للآية الكريمة {وَيَقُولُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَسْتَ مُرْسَلاً قُلْ كَفَى بِاللَّهِ شَهِيداً بَيْنِي وَبَيْنَكُمْ ‏‏وَمَن عِنْدَهُ عِلْمُ الْكِتَابِ}‏ ‏ ينفي أن يكون الإمام علي عليه السلام هو من عنده علم الكتاب.

106

من وحي القرآن

ج11 ص 235

تفسيره للآية الكريمة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

107

من وحي القرآن

ج12 ص 42‏

تفسيره للآية الكريمة {أَفَمَن كَانَ على بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّهِ وَيَتْلُوهُ شَاهِدٌ مِنْهُ}‏ ينفي أن يكون الشاهد هو الإمام علي صلوات الله عليه

108

 

من وحي القرآن

ج15 ص 143

تفسيره للآية الكريمة {وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ ‏اهْتَدَى}‏ ‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

109

من وحي القرآن

ج13ص232‏وج15ص193
الندوة  ج 4 ص  397

تفسيره للآية الكريمة {وَمَا أَرْسَلْنَا قَبْلَكَ إِلاَ رِجَالاً نُوحِي إِلَيْهِمْ فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إن ‏كُنْتُمْ ‏لاَ تَعْلَمُونَ}‏ ينفي أن يكون أهل الذكر هم أهل البيت عليهم السلام

110

من وحي القرآن

ج16 ص 176

تفسيره للآية الكريمة {وَإِنَّ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِالآَخِرَةِ عَنِ الصِّرَاطِ لَنَاكِبُونَ}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

111

من وحي القرآن

ج1ص85

تفسيره للآية الكريمة {اهْدِنَا الصِّرَاطَ الْمُسْتَقِيمَ}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

112

من وحي القرآن

ج16 ص326

تفسيره للآيات { فِي بُيُوتٍ أَذِنَ اللهُ أن تُرْفَعَ وَيُذْكَرَ فِيـهَا اسْمُهُ يُسَبِّـحُ لَهُ فِيهَـا ‏بِالْغُـدُوِّ وَالآَصَـالِ*رِجَـالٌ لاَ تُلْهِيهِـمْ تِجَـارَةٌ وَلاَ بَيْـعٌ عَـنْ ‏ذِكْرِ اللهِ وَإِقَـامِ الصَّـلاةِ وَإِيـتَـاءِ الـزَّكَـاةِ يَخَافُونَ يَوْماً تَتَقَلَّبُ ‏فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأبْصَارُ}‏ ينفي أن البيوت هي بيوت النبي وآل بيته صلوات الله عليهم أجمعين

113

من وحي القرآن

ج 16 ص 41

تفسيره للآية الكريمة  {هَذَانِ خَصْمَانِ اخْتَصَمُوا فِي رَبِّهِمْ} ‏ ينفي أنها نزلت في الإمام علي عليه ‏السلام

114

من وحي القرآن

ج16 ص 354‏

تفسيره للآية الكريمة {وَعَدَ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الأرْضِ كَمَا اسْتَخْلَفَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ...}‏ ينفي أن الإمام الحجة (عج) هو المخصوص بالآية الكريمة

115

 

من وحي القرآن

ج18 ص 67

تفسيره للآية الكريمة {بَلْ هُوَ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ فِي صُدُورِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَمَا يَجْحَدُ بِآيَاتِنَا إِلاَ الظَّالِمُونَ}‏‏ ينفي أن آلَ محمد (صلى الله عليه وآله) هم مَن أُوتوا العلم.

116

 

من وحي القرآن

ج19 ص 110

تفسيره للآية الكريمة {ثُمَّ أَوْرَثْنَا الْكِتَابَ الَّذِينَ اصْطَفَيْنَا مِن عِبَادِنَا فَمِنهُمْ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ ‏وَمِنهُمْ مُقْتَصِدٌ وَمِنهُمْ سَابِقٌ بِالْخَيْرَاتِ بِإِذْنِ اللهِ ذَلِكَ هُوَ الْفَضْلُ ‏الْكَبِيرُ}‏ ‏ ينفي خصوص الآية بأن السابقُ بالخيرات هو الإمام (عليه السلام).

117

 

من وحي القرآن

ج17 ص 81

تفسيره للآية الكريمة {وَالَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِن أَزْوَاجِنَا‏ وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَاماً}‏ينفي أن الإمام علي عليه السلام هو إمام المتقين

118

من وحي القرآن

ج19 ص 310

تفسيره للآية الكريمة {قُلْ هَلْ يَسْتَوِي الَّذِينَ يَعْلَمُونَ وَالَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ إِنَّمَا يَتَذَكَّرُ أُولُو الألْبَابِ}‏ ينفي أن الذين يعلمون هم آل البيت صلوات الله عليهم والذين لا يعلمون هم عدوهم وأولو الألباب هم شيعتهم .

119

من وحي القرآن

ج21ص328

تفسيره للآيات {وَالسَّابِقُونَ السَّابِقُونَ * أُولَئِكَ الْمُقَرَّبُونَ ينفي أن سابق هذه الأمة هو أميرُ المؤمنين عليُّ بن أبي طالب (عليه ‏السلام).
120

من وحي القرآن

ج22 ص 34

تفسيره للآية الكريمة { وَالَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ أُولَئِكَ هُمُ الصِّدِّيقُونَ}‏ ينفي أن الإمام علي عليه السلام هو الصديق في الآية الكريمة .

121

من وحي القرآن

ج17 ص 247

تفسيره للآية الكريمة {وَيَوْمَ نَحْشُرُ مِن كُلِّ أُمَّةٍ فَوْجاً مِمَّنْ يُكَذِّبُ بِآيَاتِنَا فَهُمْ يُوزَعُونَ}‏‏ يقول: وذلك هو يوم القيامة ‏الذي يحشر الله فيه الناس كلَّهم المؤمنين منهم بآياته والمكذبين - وقال أئمةُ الهدى من آل محمد (صلى الله عليه وآله)، أنَّ ذلك هو يوم الرجعة ، فلماذا يخالفهم بذلك عليهم السلام

122

 

من وحي القرآن

ج17 ص 63

تفسيره للآية الكريمة {وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْمَاءِ بَشَراً فَجَعَلَهُ نَسَباً وَصِهْراً وَكَانَ رَبُّكَ ‏قَدِيراً}‏ ‏يقول أنها نزلت في خلق البشر عامة وينفي أنها ‏نزلت في النبي (صلى الله عليه وآله) وعليِّ بن أبي طالب (عليه السلام)، زوَّجَ فاطمةَ عليَّاً، وهو ‏ابن عمه وزوجُ ابنته، فكان نَسَبَاً، وكان صهراً، وكان ربُّك قديراً

123

من وحي القرآن

ج14 ص 40

تفسيره للآية الكريمة {إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ}‏ يقول: أي للملة أو للطريقة أو ‏للشريعة . وعن أبي جعفر (عليه السلام) {إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ ‏أَقْوَمُ} قال: يهدي إلى الولاية.‏ فلماذا أخذ السيد فضل الله على نفسه عهداً في أن لا ‏يُشير إلى آل محمد (صلى الله عليه وآله) كلما استطاع إلى ذلك سبيلاً.‏

124

من وحي القرآن

ج11 ص42

تفسيره للآية الكريمة {وَهُدُوا إِلَى الطَّيِّبِ مِنَ الْقَوْلِ وَهُدُوا إِلَى صِرَاطِ الْحَمِيدِ}‏‏ وهم حمزة، وجعفر، ‏وعبيدة، وسلمان، و أبو ذر، والمقداد بن‎ ‎الأسود، وعمار هدوا إلى أمير المؤمنين (عليه السلام) ، وهو ينفي ذلك!!!

125

من وحي القرآن

ج18ص 205

تفسيره للآية الكريمة { وَمَن يُسْلِمْ وَجْهَهُ إِلَى اللهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَقَدِ اسْتَمْسَكَ بِالْعُرْوَةِ ‏الْوُثْقَى}‏‏ ينفي أن آل البيت عليهم السلام هم العروة الوثقى في الآية الكريمة ، ورسول الله (صلى ‏الله عليه وآله)يقول: مَن أحبَّ أهل بيتي، فقد استمسك بالعروة الوثقى التي لا انفصام لها.‏

126

من وحي القرآن

ج20ص244

تفسيره للآية الكريمة {فَإِمَّا نَذْهَبَنَّ بِكَ فَإِنَّا مِنهُمْ مُنْتَقِمُونَ}‏ ينفي أن الله سبحانه وتعالى منتقم من الكفار والمنقلبون بعلي ابن أبي طالب عليه السلام

127

من وحي القرآن

ج 20 ص254

تفسيره للآية الكريمة {وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلاً إِذَا قَوْمُكَ مِنهُ يَصِدُّونَ}‏‏ ينفي أن الآية نزلت في علي عليه السلام

128

من وحي القرآن

ج 19 ص186

تفسيره للآية الكريمة {وَقِفُوهُمْ إِنَّهُمْ مَسْؤُلُونَ}‏ ‏ ينفي أن الله سبحانه يسأل الناس يوم القيامة عن ولاية عليِّ بن أبي طالب عليه السلام وأيضاً تبعاً للآية الكريمة {فَوَرَبِّكَ لَنَسْأَلَنَّهُمْ ‏أَجْمَعِينَ}عن ولايةِ عليٍّ عليه السلام وهذا ما فسره أهل البيت عليهم السلام للآية المباركة

129

من وحي القرآن

ج24 ص 395

تفسيره للآية الكريمة {ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ}‏ يقول السيد فضل الله في تفسيره:  في ما تُوحي به الكلمةُ من كلِّ الخيرات التي ‏أفاضها اللهُ على الناس في الدنيا, ويقول  الإمام جعفر بن محمد عليه السلام ‏أنه قال: {ثُمَّ لَتُسْأَلُنَّ يَوْمَئِذٍ عَنِ النَّعِيمِ} واللهِ ما هو الطعام والشراب، ولكن ولايتنا أهل البيت ‏‏(عليهم السلام) فعلى ماذا اعتمد واستدل السيد فضل الله  في تفسيره؟؟؟!!!

130

من وحي القرآن

ج16 ص90‏

تفسيره للآية الكريمة{ وَبِئْرٍ مُعَطَّلَةٍ وَقَصْرٍ مَشِيدٍ}‏ ‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

131

من وحي القرآن

 ج12 ص 28 ـ 30

تفسيره للآية الكريمة {فَلَعَلَّكَ تَارِكٌ بَعْضَ مَا يُوحَى إِلَيْكَ وَضَائِقٌ بِهِ صَدْرُكَ} ينفي أنها بفضائل الإمام علي عليه السلام

132

من وحي القرآن

ج23ص159-160

تفسيره للآية الكريمة {وَأن لَوِ اسْتَقَامُوا عَلَى الطَّرِيقَةِ‏ لاَسْقَيْنَاهُمْ مَاءً غَدَقاً}‏ ينفي أن تكون الإستقامة على ولاية أمير المؤمنين عليه السلام

133

من وحي القرآن

ج23ص71

تفسيره للآية الكريمة {لِنَجْعَلَهَا لَكُمْ تَذْكِرَةً وَتَعِيَهَا أُذُنٌ وَاعِيَةٌ} ينفي أنها بخصوص أمير المؤمنين عليه السلام

134

من وحي القرآن

ج24ص363-364

‏ تفسيره للآية الكريمة {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ هُمْ خَيْرُ الْبَرِيَّةِ}‏ ينفي أنها بخصوص آل محمد عليهم السلام

135

من وحي القرآن

ج5ص240

تفسيره للآية الكريمة {وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلاَ اللهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ} ينفي أنها بخصوص آل محمد عليهم السلام وحدهم

136

من وحي القرآن

ج17ص247

{وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ ‏أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الأرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ ‏النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لاَ ‏يُوقِنُونَ}‏

137

من وحي القرآن

ج22 ص 115

تفسيره للآية الكريمة {وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ}‏ ينفي أن الآية نزلت بعلي وفاطمة عليهم السلام

138

من وحي القرآن

ج 16 ص322-323

تفسيره للآية الكريمة {اللهُ نُورُ السَّمَوَاتِ وَالأرْضِ مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاحٌ ‏الْمِصْبَاحُ فِي زُجَاجَةٍ الزُّجَاجَةُ كَأَنَّهَا كَوْكَبٌ دُرِّيٌّ يُوقَدُ مِن شَجَرَةٍ ‏مُبَارَكَةٍ زَيْتُونَةٍ لاَ شَرْقِيَّةٍ وَلاَ غَرْبِيَّةٍ يَكَادُ زَيْتُهَا يُضِيءُ وَلَوْ لَمْ ‏تَمْسَسْهُ نَارٌ نُورٌ عَلَى نُورٍ يَهْدِي اللهُ لِنُورِهِ مَن يَشَاءُ وَيَضْرِبُ اللهُ ‏الأمْثَالَ لِلنَّاسِ وَاللهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

139

 

من وحي القرآن

ج 10 ص296

تفسيره للآية الكريمة {وَمِن قَوْمِ مُوسَى أُمَّةٌ يَهْدُونَ بِالْحَقِّ وَبِهِ يَعْدِلُونَ}‏ ‏ ينفي أن الآية بالإمام علي عليه السلام

140

من وحي القرآن

ج21 ص310

تفسيره للآيات الكريمة {مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ * بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لاَ يَبْغِيَانِ}‏  في الأحاديث عن آل بيت العترة عليهم السلام في تفسير الآية {مَرَجَ الْبَحْرَيْنِ يَلْتَقِيَانِ} عليٌّ وفاطمة (عليهما السلام) {بَيْنَهُمَا بَرْزَخٌ لاَ يَبْغِيَانِ} ‏النبي (صلى الله عليه وآله) {يَخْرُجُ مِنهُمَا اللُّؤْلُؤُ وَالْمَرْجَانُ}: الحسن والحسين(عليهما ‏السلام)

ولكن السيد فضل الله يستبعد ذلك, ويقول: والمراد بالبحر الماء الكثير عذباً كان أو غيره، و المراد بالبحرين العذب الفرات والملح الأجاج أي لا يطغى ‏المالح على الحلو ليحوِّله إلى مالح تبطل الحياة به، ولا يطغى الحلو على المالح ليحوِّله إلى حلو ‏فتبطل بذلك مصلحة ملوحته.

141

من وحي القرآن

ج 19 ص214

تفسيره للآية الكريمة {سَلاَمٌ عَلَى آل يَاسِينَ}‏ ‏ ينفي أن آل ياسين هم آل محمد صلوات الله عليهم أجمعين .

142

من وحي القرآن

ج 21 ص183

تفسيره للآية الكريمة ‏{أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ}‏‏  يقول: وينطلق النداء من الله سبحانه ليصدر الأمر بدخوله إلى نار جهنم {أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ ‏كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ} ينطلق كفره من موقع العناد لا من موقع الفكر القائم على الحُجَّة.

 ونجد أن الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله يقول: إذا كان يوم ‏القيامة يقول الله تعالى لي ولعليٍّ: ألقيا في النار مَن أبغضكما، وأدخلا الجنة مَن أحبكما، فذلك قوله ‏تعالى {أَلْقِيَا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفَّارٍ عَنِيدٍ}. 

143

من وحي القرآن

ج23 ص 92

تفسيره للآيات الكريمة {سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ * لِلْكَافِرينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ}‏ ينفي أنَّ الآية نزلت في ‏الحارث بن النعمان الفهري، الذي تجرأ على الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) عندما نصَّب ‏أمير المؤمنين علياً (عليه السلام) بأمر من الله تعالى.‏

144

من وحي القرآن

ج 18 ص286

تفسيره للآية الكريمة {مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللهَ عَلَيْهِ فَمِنهُمْ مَن قَضَى ‏نَحْبَهُ وَمِنهُمْ مَن يَنْتَظِرُ‏ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً}‏ ينفي أن تكون الآية نزلت في  علي وحمزة وجعفر (عليهم السلام) {فَمِنهُمْ مَن قَضَى نَحْبَهُ} يعني حمزة ‏وجعفراً {وَمِنهُمْ مَن يَنْتَظِرُ} يعني علياً (عليه السلام)، كان ينتظر أجله والوفاء لله بالعهد والشهادة ‏في سبيل الله، فواللهِ لقد رُزِق الشهادة.

145

من وحي القرآن

ج22 ص 52 وص 259

تفسيره للآية الكريمة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَآمِنُوا بِرَسُولِهِ يُؤْتِكُمْ كِفْلَيْنِ مِن رَحْمَتِهِ وَيَجْعَلْ لَكُمْ نُوراً تَمْشُونَ بِهِ}‏‏ ينفي أن النور هو نور الأئمةُ من آل محمد (صلى الله عليه وآله) إلى ‏يوم القيامة

146

من وحي القرآن

ج 23 ص 30

تفسيره للآية الكريمة {فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَقِيلَ هَذَا الَّذِي كُنْتُمْ بِهِ ‏تَدَّعُونَ}‏ يقول: {فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً} أي قريباً، عندما جاءهم الوعد الحق، فواجهوا الموقف الحاسم، ‏‏{سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا} بفعل المفأجاة التي انتصبت أمامهم، حيث كانوا يسخرون منه ‏وينكرونه، وشعروا من خلال ملامح وجوههم الحائرة الخائفة بالخيبة والخسران {وَقِيلَ هَذَا الَّذِي ‏كُنْتُمْ بِهِ تَدَّعُونَ} عندما كنتم تسألون عنه وتستعجلونه وتطلبونه وتتساءلون دائماً عن سخرية أو ‏حقيقة: متى هذا الوعد؟ .

 ويستبعد الحديث الوارد عن أبي جعفر محمد بن علي الباقر (عليهما السلام) في ‏قوله تعالى {فَلَمَّا رَأَوْهُ زُلْفَةً} قال: فلما رأوا مكان عليٍّ (عليه السلام) من النبي (صلى الله عليه ‏وآله) {سِيئَتْ وُجُوهُ الَّذِينَ كَفَرُوا} يعني الذين كذَّبوا بفضله.‏

147

 

من وحي القرآن

ج 20 ص244-245

تفسيره للآية الكريمة {وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْأَلُونَ}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

148

من وحي القرآن

ج20 ص 230

تفسيره للآية الكريمة {وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ}‏ يقول: وهي كلمة الإسلام لله في كلِّ شيءٍ، وتوحيدُهُ في ‏الفكر والعبادة وحركة الحياة.

ولكن الثابت عن الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) وعن أئمة الهدى (عليهم السلام)، أنَّ ‏الكلمةَ الباقية هي الإمامة.‏ 

149

من وحي القرآن

ج 20 ص 176

‏ تفسيره للآية الكريمة {وَمَن يَقْتَرِفْ حَسَنَةً نَزِدْ لَهُ فِيهَا حُسْناً إِنَّ اللهَ غَفُورٌ شَكُورٌ}‏‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام

150

من وحي القرآن

ج23 ص 272

تفسيره للآية الكريمة {إِنَّ الأبْرَارَ يَشْرَبُونَ مِن كَأْسٍ كَانَ مِزَاجُهَا كَافُوراً} إلى قوله تعالى ‏‏{إِنَّ هَذَا كَانَ لَكُمْ جَزَاءً وَكَانَ سَعْيُكُمْ مَشْكُوراً}‏ يقول أن الآية لا تختص بأهل البيت عليهم السلام في الإيحاء الأخلاقي العام للشخصية المسلمة التي تقدم النموذج ‏القدوة، بل تنطلق لتتحرك في الخط الأخلاقي في كل زمان ومكان 

151

من وحي القرآن

ج24 ص 139

تفسيره للآية الكريمة {إِنَّ الَّذِينَ أَجْرَمُوا كَانُوا مِنَ ‏الَّذِينَ آمَنُوا يَضْحَكُونَ}‏ ينفي أنها نزلت في ‏عليٍّ (عليه السلام)، والذين ‏استهزؤوا به من بني أمية، إنَّ علياً ‏‏(عليه السلام) مرَّ على نفر من بني أمية وغيرهم من المنافقين ‏‏فسخروا منه، ولم يكونوا يصنعون شيئاً إلا نزل به كتاب، فلما رأوا ‏ذلك مطوا بحواجبهم فأنزل ‏الله تعالى {وَإِذَا مَرُّوا بِهِمْ ‏يَتَغَامَزُونَ}

152

من وحي القرآن

ج 3 ص 73 - 80

 تفسيره للآية الكريمة {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاء عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ ‏الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً}‏ ‏يقول: في هذه الآية حديث عن الأمة المسلمة بأنها وسط في ما جعله الله للمسلمين من ‏موقع قيادي في الحياة وأنها شاهدة على الناس

وعن بريد العجلي قال سألتُ ‏أبا جعفر (عليه السلام) عن قول الله تبارك وتعالى {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَاكُمْ أُمَّةً وَسَطاً لِتَكُونُوا شُهَدَاء ‏عَلَى النَّاسِ وَيَكُونَ الرَّسُولُ عَلَيْكُمْ شَهِيداً} قال: نحن أمةُ الوسط، ونحن شهداءُ الله على خلقه، ‏وحُجَّتُهُ في أرضه.‏ فلماذا استبعد آل البيت في تفسيرة للآية ؟ وما الغاية!؟ 

153

من وحي القرآن

ج7 ص324 ‏‎‎‏ 325

تفسيره للآية الكريمة {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَطِيعُوا اللهَ وَأَطِيعُوا الرَّسُولَ وَأُولِي الأمْرِ مِنكُمْ}‏ ينفي أنها بخصوص أهل البيت عليهم السلام 

154

من وحي القرآن

ج 19 ص353

تفسيره للآية الكريمة {أن تَقُولَ نَفْسٌ يَا حَسْرَتَا عَلَى مَا فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللهِ وَإن كُنْتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ}‏ ينفي أن يكون جنبُ الله أميرُ المؤمنين (عليه السلام)، وكذلك ما كان بعده مِن الأوصياء بالمكان الرفيع ‏إلى أن ينتهي الأمر إلى آخرهم . 

 
 
 
العودة إلى الرئيسية العودة إلى موقع الميزان منتديات موقع الميزان